كلية الطب البيطري تشهد حلقة نقاشية بعنوان جنة عدن من منجم فحم

شهدت وحدة بحوث الامراض المشتركة وبالتنسيق مع وحدة  التعليم المستمر في كلية الطب البيطري بجامعة بغداد  في قاعة وحدة بحوث الامراض المشتركة حلقة نقاشية بعنوان ” جنة عدن من منجم فحم ” شارك فيها عدد من الاساتذة والمنتسبين في الكلية وحاضرت في هذه الحلقة الدراسية المدرس الدكتورة هناء صالح عبدعلي الرماح

هدفت الحلقة النقاشية الى التجوال الخيالي  في المشاتل والحقول ليتجمع العالم في مكان واحد للبيئة النظيفة وان مشروع عدن يُعد أحد أكثر البقاع اجتذاباً للزوار في بريطانيا، وكل شيء فيها هو صديق البيئة والمناحل فلسعات النحل متوقعة في اي وقت عند التجوال خارج القباب

وتضمنت الحلقة النقاشية مشروع  بيئة النباتات المختلفة وهنالك قبة حديثة فيها الالات القديمة وتماثيل ضخمة صُمِمَتْ من مخلفات اجهزة التلفاز والحاسوب وضم النباتات النادرة والاعتناء بها.

ختام الحلقة النقاشية تبين انها  رحلة أخرجت الحاضرين من جوٍ الدراسة الروتيني الى عالمِ الطبيعةِ الخلابِ لتُريح الاعصاب  وتزيل التوتر وقد أحدثت تغييراً ملموساً في النفوس بمخيلات وكان التجوال حقيقة  في هذه البقعة الجميلة والتفكير ببعدٍ ومدى اوسع والهام الافكار من واقع تحويل منجم فحم متروك منذ 1999الى جنة عدنٍ بمشروع ضخم أُفتتِحَ في 17 اذار 2001 وبتطور مستمر نتيجة الاخذ بآراء الوافدين اليها وتنوع رغباتهم ومتطلباتهم ليكون صرحاً علمياً للاستكشاف والتعلم لمختلف الاعمار ناهيك عن كونه مكاناً سياحياً للعالم اجمع وليس فقط للبريطانيين.

من جانب اخر اوصت الرماحي الى اقامة حلقات نقاشية وندواتٍ مشابهة كي تضفي على الجو العلمي نكهة اخرى هذا وتفاعل الحاضرون مع الاسلوب الايحائي والخيالي والعلمي .