وحدة الامراض المشتركة تسترد عافيتها

وحدة الامراض المشتركة تسترد عافيتها

      في يوم 17/1/2009 انهار سقف الطابق الثاني لهذه الوحدة البحثية المشهود لها ببحوثها وعلمها ليشل حركتها ويوقف تطورها وابداعها ويجعلها انقاض متراكمة وغرف خاوية واجهزة تبحث عن اصحابها وبحوث تنتظر ان ترى النور لم يعد لها غير نظرة حزن تلقى عليها من عابر  يمر من امامها والم يقرأ بعيون منتسبيها لفراقهم لها

     لكن  كان لهذا الالم  الدافع الكبير من قبل مديرهذه الوحدة البحثية الدكتور إبراهيم عبد الحسين سويد الذي أبى ان تبقى هذه الوحدة  كومة حجر فبذل جهوداً مشهوده لها ليحين هذا اليوم الذي تمتد فيه يد الصيانة لتعيد تأهيلها لتنهض من جديد تعانق اخواتها الابنية الاخرى وتحتضن بحوثها

      انها وحدة الامراض المشتركة تسترد عافيتها بعد طول إنتظار…