كلية الطب البيطري تشهد ألقاء محاضرة عن تواجد السموم الفطرية في الالبان والمثلجات اللبنية

شهد فرع الصحة العامة البيطرية في كلية الطب البيطري بجامعة بغداد ألقاء محاضرة بعنوان (تواجد السموم الفطرية في الالبان والمثلجات اللبنية والطرائق الحديثة للحد منها وتقليلها ) ألقتها الاستاذ المساعد الدكتورة زينة صائب خضير بحضور عدد من الاساتذة والباحثين .

هدفت المحاضرة الى التعريف بالنمو الفطري في الألبان ومنتجاتها بإعتباره لم يكن يمثل مشكلة صحية كبيرة سابقا بل كانت تعد مشكلة من مشاكل النظافة والسلامة في معامل الالبان والاغذية الاخرى حتى بينت الدراسات الحديثة ان السموم الفطرية أصبحت تمثل خطر يهدد صحة المستهلك.

وبينت المحاضرة ان أغلب المستهلكين يتناولون كميات قليلة من السموم الفطرية في غذائهم يوميا وبدون أية آثار مرضية آنية واضحة ، إلا أن تناولها المتكرر خلال فترة طويلة من الزمن ولا سيما من قبل الاطفال يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة ، مضيفة أن السموم الفطرية يمكن أن تظهر حتى في المواد الغذائية العادية في المنازل ، إذا لم نتعامل معها بشكل صحيح ولا سيما الخبز الأسمر والأجبان والفواكة المجففة يمكن أن تتواجد مادتا ( الأفلاتوكسين ) و( الأوكراتوكسين أ ) ، اما الفواكه والخضار المعلبة يمكن أن تتواجد مادة ( الباتولين) ، وفي البهارات والأرز والمكسرات مادة الأفلاتوكسين وأن جميع تلك المواد تشكل خطراً على الإنسان.

وخرجت المحاضرة بتوصيات عديدة منها  : تخزين منتجات الالبان في أماكن جافة وباردة بعيداً من الرطوبة الزائدة التي تشجّع على نمو الفطريات ، تنظيف الثلاجة او اماكن حفظ الغذاء بشكل دوري ، فضلاً عن التخلّص بالكامل من الغذاء الذي يحتوي على الجزء المصاب بالفطريات وعدم قطع الأجزاء السليمة من الغذاء .